أفتتاحية

المرحلة الانتقالية

 

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

مكتب الثقافة والاعلام

12 / 1 / 2005م

 

في أحوال مثل تلك السائدة في ارتريا الآن ، تعني المرحلة الانتقالية تلك المدة التي تعقب سقوط الدكتاتورية وتستمر حتى إجراء انتخابات برلمانية عامة ، والمهام التي يجب إنجازها في هذه المرحلة كثيرةٌ ومعقدة ، لذلك فالحكومة الانتقالية التي تتولى الحكم خلال هذه الفترة يجب أن تكون مسنودةً بقاعدة صلبة من الشرعية والتأييد الشعبي ، وللإيفاء بهذا الشرط لابد للحكومة الانتقالية من الدعوة الي ملتقىً وطنيٍّ تشارك فيه كل القوى السياسية والاجتماعية المعنية بإسقاط الدكتاتورية وإقامة الديمقراطية ، يكون الملتقى الوطني منوطاً بتشكيل حكومة انتقالية وتشريع الضوابط والقوانين التي تسيــّــر شؤون البلاد خلال الفترة الانتقالية ، من جانبنا نرى أن تكون الحكومة الانتقالية حكومة وحدة وطنية تتشكل من ممثلين لكل القوى السياسية والاجتماعية في ارتريا .

ومهما يكن للملتقى الوطني من صلاحيات إجازة المهام الملقاة علي عاتقه عبر المشاركين ، إلا أن ذلك لا يمنع القوى السياسية الإدلاء برأيها في أي شأنٍ من الشؤون ، ومن الطبيعي أن توجد خلافاتٌ في الرأي والبرامج أثناء وبعد الفترة الانتقالية يمكن الاحتكام فيها الى صناديق الاقتراع ، وذلك لأن مفهوم الديمقراطية قائمٌ في أساسه على وجود خلافاتٍ سياسية أو فكرية مع الاتفاق علي إدارة تلك الخلافات بالطرق السلمية ، وعليه يجب أن تتركز مناقشاتنا على كيفية إسقاط الدكتاتورية وأهداف ومهام الفترة الانتقالية ، لأننا إذا اتفقنا على تلك المهام والأهداف سوف لن يصعب علينا الاتفاق على ضرورة إسقاط الدكتاتورية .

قد يوجد من يعيشون بشخصية مزدوجة فيدعون خلال الاجتماعات الي وقف الحملات الاعلامية والتشويه المتبادل ويعملون خارج الاجتماعات المغلقة علي كل ما يناقض ما قالوه في الاجتماعات التحاورية ، وهؤلاء المفلسون سياسياً وفكرياً لا يملكون بضاعةً غير الغش وتشويه الآخرين وبالتالي لا غرابة إذا نضح إناؤهم بما يحويه من إفلاسٍ فكريٍّ أو سياسيّ .

بناءاً على ما تقدم فنحن في جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري نرى أن البرامج والخطط التي تستحق التركيز عليها خلال الملتقى الوطني الذي يمكن عقده عقب سقوط الدكتاتورية هي الآتي : ـ

1 ـ وضع برنامج المرحلة الانتقالية .

2 ـ إقامة حكومة وحدة وطنية تخلف الحكومة المؤقتة .

3 ـ تحديد عمر الحكومة الانتقالية  .

4 ـ سن القوانين المؤقتة التي تسير شؤون البلاد خلال الفترة الانتقالية .

 

تقوم الحكومة الانتقالية بتصريف شؤون حكم البلاد حتى قيام الانتخابات البرلمانية العامة وفق الخطط والقوانين التي وضعها لها الملتقى الوطني ، علي أن تكون مهام الحكومة الانتقالية هي التالية : ـ

1 ـ العمل علي وضع الدستور الدائم المجاز من قبل الشعب .

2 ـ إطلاق الحريات الأساسية وإقامة مؤسسات الاعلام الحر ووضع قوانينها .

3 ـ إطلاق سراح المعتقلين السياسيين .

4 ـ إعداد قانون تنظيم الأحزاب السياسية بواسطة خبراء مختصين علي أن يصادق عليه البرلمان أو يستفتى عليه الشعب .

5 ـ إنهاء حالة الحرب مع دول الجوار واستبدالها بعلاقات حسن الجوار .

6 ـ العمل علي عودة اللاجئين .

7 ـ تصريف شؤون الحكم بواسطة الخطط السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية التي يصادق عليها الملتقى الوطني .

8 ـ إجراء الانتخابات البرلمانية العامة وفق ما ينص عليه الدستور .

 

لا شك أن دور المثقفين والخبراء في مختلف المجالات له أهمية استثنائية خلال الفترة الانتقالية ، فكل المهمات المذكورة أعلاه وخاصةً تلك المتعلقة منها بوضع القوانين والسياسات المختلفة تحتاج الي الخبراء القانونيين والسياسيين والاقتصاديين و.....و...الخ ، ولذلك يجب العمل علي إشراك أكبر قدرٍ من هؤلاء الخبراء والمثقفين في كافة أعمال كلٍّ من الملتقى الوطني وتنفيذ برامج المرحلة الانتقالية .

من ناحية أخرى وحتى تسير أعمال الفترة الانتقالية بيسرٍِ وسلاسة يجب أن نشرك في أعمال الملتقي الوطني كل المكونات الاجتماعية لشعبنا جنباً الى جنب السياسيين والمثقفين من أبناء بلادنا .                   

 



Send your articles/opinions to:   webmaster@nharnet.com


إقامة الإطار الشامل مطلب

 الساعة الذي لا يمكن تجاوزه

 جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

مكتب الثقافة والاعلام (3 / 1 / 2005م)


ليس بالأمل وحده يأتي السلام

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

مكتب الثقافة والاعلام ( 29 / 12 / 2004م)


من أجل تغيير ثقافة الحرب بثقافة السلام

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

مكتب الثقافة والاعلام (22 / 12 / 2004م)


برنامج موحد من أجل التغيير

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

مكتب الثقافة والاعلام (11/ 12/ 2004م)


بدأنا فلنسرع الخطى

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري
مكتب الثقافة والاعلام - (
2 / 12 / 2004م)


بيان هام

سيوم عقباميكائيل (26 / 11 / 2004م)


سياسة تنموية تتخذ الريف مركزاً

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

مكتب الثقافة والاعلام

21 / 11 / 2004م


المناضل / ولديسوس عمار يؤبّـن

فقيد الوطن المناضل المرحوم / صالح إياي

19/11/2004م


ما يزال ليل المرأة في ارتريا طويلاً

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

مكتب الثقافة والاعلام

17/11/2004م


فروع جبهة التحرير الارترية - المجلس الثوري

بالعالم تدين مذبحة عدي أبيتو

15 ـ 11 ـ 2004م


برقية عزاء

سيوم عقباميكائيل

رئيس اللجنة التنفيذية

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

11 ـ 11 ـ 2004م


تعليق إخباري

 الي متي السكوت والسلبية ؟!

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

مكتب الثقافة والاعلام

11.11.2004


استمع الي الرأي الآخر حتي تكون عادلاً

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

مكتب الثقافة والاعلام

6 ـ 11 ـ 2004م


بل شبعت ركوعاً

(( رداً علي الأخ حروي ))

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري
مكتب الثقافة والاعلام

29 / 10 / 2004م


تطوير الصناعة القائمة علي الزراعة

 جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

مكتب الثقافة والاعلام

23 ـ 10 ـ 2004م


1.تفكير تحكمه غريزة الهيمنة

2.سمينار ناجح لفروع جنوب كاليفورنيا

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

مكتب الثقافة والاعلام

21 ـ 10 ـ 2004م


تقييم متحامل

(( رداً علي الأخ عمر محمد ))

جبهة التحرير الارترية ـ المجلس الثوري

مكتب الثقافة والاعلام

8 / 10 / 2004م


الوحدة الوطنية الارترية ...... بين الأمس واليوم

بقلم / ابراهيم محمد علي


تصريح صحفي

إبراهيم محمد على


قراءة  عابرة للتطورات الأخيرة في معسكر المعارضة الإرترية

بقلم إدريس همد آدم